Header Ads

اعلان

محسن ولد الحاج "السجن أحب إليّ"


قال أحد المقربين سياسيا من رئيس مجلس الشيوخ السابق السيد محسن ولد الحاج تعليقا على خبر معاينة قام بها منتدبون من إدارة عقارات و أملاك الدولة لمقر إقامة رئيس مجلس الشيوخ بروصو و الذي كانت تنازلت عنه وزارة التهذيب الوطني لصالح منظمة استثمار نهر السنغال قبل أن تستغني عنه الأخيرة ليتخذ منه ولد الحاج مقر إقامة في دائرته الانتخابية روصو , إن سبب اعتكاف الأخير و عدم ظهوره في المحافل السياسية هو اعتزالا منه للفتنة القائمة بين بني عمومته الرئيس و معارضيه من وسطه الاجتماعي و أن ولد الحاج  حسب قوله مطمئن لبقاء علاقته جيدة مع النظام رغم ما يقوم به البعض من وشايات و تحريف لمضمون موقفه المحايد مضيفا اعرفه شخصيا و السجن ظلما في وطنه أحب إليه من العيش في المنفى

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.