Header Ads

اعلان

لأول مرة "الأغلبية تعارض الرئيس"




رفضت غالبية أحزاب الأغلبية الداعمة للرئيس و بشدة قبول مقترح تقدم به الوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية  بصفة رسمية يتعلق بتصور الرئاسة  للخطة التي على الأغلبية  خوض الانتخاب المقبلة بها و هي خطة حسب ما أفادنا به مصدر مطلع تتمثل في صيغتها الأولية في أن تشكل كل مجموعة من الأحزاب التي وصفها بالصغيرة كتلة سياسية تقوم بتشكيل لوائح انتخابية مشتركة و ذلك لتفادي تشتت أصوات الأغلبية و قطعا للطريق على أحزاب المعارضة الراديكالية إن هي قررت المشاركة في الانتخابات المقبلة بحرمانها من حسم بعض المناطق المحسوبة عليها  في الشوط الأول و منعها ما أمكن من التأهل للشوط الثاني أو تشكيل ائتلافات قوية ضده فيه , الوزير ألمح إلى أن الحزب الحاكم و الأحزاب الممثلة في البرلمان غير معنية بهذا المقترح بعض رؤساء هذه الأحزاب خرجوا غاضبين من الاجتماع متهمين الوزير الأول بممارسة سياسة إقصاء و تهميش ممنهجة ضد أحزابهم    

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.