Header Ads

اعلان

وساطة مباشرة لولد عبد العزيز تجنب مسؤولا السجن



بعد أن قام عضو اللجنة العليا للصحافة و السمعيات البصرية إبراهيم ولد اصنيبه بالاعتداء على الوزير السابق للصيد و المدير السابق للموريتانية للطيران و المدير العام الحالي لميناء الصداقة السيد حسنه ولد اعل المنحدر من ولاية داخلت انواذيبو و في مكتب الأخير بدعوى أن المعتدي تعرض لاهانة لفظية من صديقه المدير كانت ردة فعله اتجاهها أن اشبع المدير ضربا مبرحا لولا تدخل الموجودين قرب المكتب لكان أمره أشد , و بعد أن قامت فرقة الدرك الموجودة بالميناء بتوقيف عضو الهابا و إحالته للجهات القضائية تم إيداعه السجن لتأخذ العدالة مجراها لكن مساعي قام بها جنرالات مقربون اجتماعيا من المعتدي استدعت تدخل من الرئيس السابق محمد خونه ولد هيدالة المقرب اجتماعيا من ولد اعل مدير ميناء الصداقة و تم تعزيزها بتدخل مباشر من الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز الذي طلب من ولد اعل قبول وساطة ولد هيدالة و سحب شكايته لتخليص ولد اصنيبه من السجن
مدير الميناء و حسب بعض المصادر في طريقه لسحب الشكاية مع قبول الوسيطين لشرط يصر عليه لم يتم الإفصاح عنه .

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.