Header Ads

اعلان

أسرة وحيدة في العالم لا يشعر أفرادها بالألم




  LETIZIA MARSILI   
أدركت ليتيزيا مارسيلي، 52 عاما، أنها مختلفة عن الآخرين منذ أن كانت صغيرة في السن.
فلديها "حصانة" ضد الألم، ما يعني أنها لا تشعر بالحروق، ولا تحس بالألم الناجم عن كسور العظام، ولكنها ليست الوحيدة، فخمسة من أفراد عائلتها يعيشون نفس الحالة.
قالت ليتيزيا لبي بي سي "نعيش حياتنا اليومية بشكل عادي، ربما بشكل أفضل من الآخرين، لأننا نادرا ما نمرض، ولا نكاد نحس بالألم".
لكن أفراد هذه العائلة يحسون بالألم على مستوى معين، وبالأحرى يعيشون تجربة الألم في وعيهم وإدراكهم دون إحساسهم، وهذا الشعور يستمر لثوان فقط..
ويعتقد العلماء أن هذه الحالة قد تكون ناجمة عن أن بعض الأعصاب لا تعمل بشكل جيد.
ويأمل العلماء الذي درسوا حالات افراد العائلة عن كثب أن يساعدهم ذلك في تطوير وسيلة لتخفيف الإحساس بالألم عند الناس العاديين، كما قالت بروفيسورة أنا ماريا ألويسي من جامعة سينا في إيطاليا

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.