Header Ads

اعلان

بعد الصدمة ( صور الطيار الإسرائيلي المصاب )




أشارت التحقيقات إلى أن دفاعات النظام السوري أطلقت أكثر من 20 صاروخا على الطائرات الإسرائيلية، وهو رقم كبير بشكل غير اعتيادي، ولفتت إلى أن وابل الصواريخ كان مرئيا للمدنيين الإسرائيليين في المناطق الشمالية، وحتى الوسط.
ووفقًا للتحقيقات، كان طاقم الطائرة قادرًا على تحديد إطلاق الصواريخ تجاهها، وأضافت ان تفجر أحد الصواريخ بالقرب من الطائرة دفع بالطيار ومساعده الى الإخلاء في غضون ثوان واضطرا للقفز بشكل عاجل بعد إصابة طائرتهما بشظايا الصاروخ، وتأكدهما من فقدان السيطرة عليها. في حين أشارت بعض التقييمات إلى أنه لو اتخذ الطيار مجرى مختلفا من الإجراءات، فلربما لم تسقط الـ«اف 16»، بما أن الصاروخ انفجر قربها ولم يصطدم بها مباشرة، حيث ان مقاتلة إسرائيلية ثانية تمكنت من الإفلات رغم اصابتها بالشظايا ونفذت هبوطاً اضطراريا.
وقال طيارا الـ «اف 16» للقناة الثانية بالتلفزيون الاسرائيلي: سمعنا صوت انفجار، فادركنا ان الطائرة قد اصيبت. لقد كان شعوراً قاسياً ان تفقد السيطرة على الطائرة، فالعملية قصيرة جداً ولا وقت لديك. انها ثوان فقط. وكنا نعرف ان علينا التصرف بسرعة والقفز من الطائرة، لاننا أصبنا، ولان الطائرة تعطلت، لقد اتخذنا القرار الصحيح في الوقت المناسب.
وقال احدهما ان الصاروخ انفجر على مقربة من الطائرة واصابت شظاياه الطائرة. وقد كنا محظوظين، لان الانفجار كان يمكن ان يقتلنا.(الاناضول)

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.