Header Ads

اعلان

الكويت تطرد السفير الفلبيني و السبب " أزمة الخادمات "

في بيان رسمي، اليوم الأربعاء، أكدت وزارة الخارجية الكويتية رفضها واستنكارها التامين لما أقدمت عليه سفارة جمهورية الفلبين لدى دولة الكويت من انتهاك صارخ ومخالفة جسيمة لضوابط وقواعد العمل الدبلوماسي، والمتمثل بقيام أعضاء من السفارة وآخرون بتهريب عاملات منزليات من الجنسية الفلبينية في تحدٍ سافر لقوانين دولة الكويت وللأعراف والمواثيق الدولية، إضافة إلى ما شكله ذلك من تدخل في الشؤون الداخلية للدولة وممارسة أعمال هي من صميم عمل الأجهزة الأمنية
 البيان شدد كذلك على أن حكومة دولة الكويت، ممثلةً بوزارة الخارجية، وانطلاقاً من واجباتها ومسؤولياتها المنوطة بها تجاه الوقوف ضد أي أعمال من شأنها انتهاك سيادة البلاد ونظمها وأمنها الوطني، فإنها تؤكد أولاً بأنها والأجهزة الأمنية المعنية ستواصل ملاحقتها للذين اعتدوا على أمن البلاد وإحالتهم إلى القضاء العادل طبقاً للقوانين الدبلوماسية الدولية المرعية بهذا الشأن.
وعليه تقرر ما يلي:
أولاً: اعتبار سفير جمهورية الفلبين لدى دولة الكويت، شخصاً غير مقبول به، استناداً إلى المادة 9 من اتفاقية فيينا للعلاقات الدبلوماسية للعام 1961، ومغادرة البلاد في خلال فترة أقصاها أسبوع من تاريخه.
ثانياً: استدعاء سفير دولة الكويت لدى جمهورية الفلبين للتشاور.
واختتم البيان بالتأكيد على العزم بتجاوز هذه الحالة الاستثنائية نحو آفاقٍ أرحب من العلاقات المشتركة الوطيدة في إطار العلاقات التاريخية والعميقة بين البلدين .

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.