Header Ads

اعلان

تغردة لولد محم بمناسبة القمة الكورية ( الجزيرتين الموريتانيتين الضائعتين )


يبدو أن لحظة عبور الزعيم الكوري الشمالي لخط الحدودي بين شمال و جنوب شبه الجزيرة الكورية ايقظ في ذاكرة رئيس حزب الإتحاد من أجل الجمهورية الأستاذ سيدي محمد ولد محم قضية وطنية سيادية لم تحظى سابقا بإهتمام النخبة السياسية و غائبة عن علم معظم الرأي العام الوطني و هي قضية جزيرتي "صلصال" و "تيونغ" حيث أرفق ولد محم تغريدته بصورة تجمعه مع السيد بيجل ولد هميد رئيس حزب الوئام و عمدة بلدية أنجاكو الحدودية مع الجارة الجنوبية السنغال و هذا نص تغريدة ولد محم
( مع الأخ والصديق بَيْجّل عند علامة الحدود بين موريتانيا والسينغال، وستلاحظون أن دراعة الرئيس بيجل قد "تجاوزت الحدود" وهو مالا يعبر إطلاقا عن عقلية توسعية، بل ربما حنينٌ إلى جزيرتي "صلصال" و "تيونغ"، (في خلفية الصورة) وهما الضائعتان من قرار رسم الحدود ضمن محاضر التسلم والتسليم .)

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.