Header Ads

اعلان

قائد أركان الجيوش" يتخذ بعض التدابير الخاصة تمهيدا لتقاعده


يبدو أن لحظة مغادرة قائد الأركان العامة للجيوش لمنصبه باتت وشيكة مع اقتراب موعد إحالته للتقاعد بعد خدمة الجيش الوطني لعدة عقود في وظائف و مواقع متعددة حيث يقول العارفون بالرجل أنه كان نموذج للضابط الكفء المتفاني و المخلص في أداء الخدمة و الواجب , و بحسب مصادر مطلعة فإن القائد العام لأركان الجيوش الموريتانية اللواء محمد ولد الغزواني سيستفيد من حقه في التقاعد في غضون الأشهر المقبلة و قد بادر إلى ترتيب البيت الداخلي للقيادة العامة للأركان قبل مغادرته حيث قام بعدة تحويلات شملت قادة المناطق العسكرية و المكاتب بقيادة الأركان و الوحدات العسكرية من الضباط السامون فتم على سبيل المثال تعين قائد جديد للمنطقة العسكرية السادسة التي كان يتولى قيادتها اللواء " ابرور " قائد الجيش البري  و الذي من المتوقع بحكم الرتبة و الأقدمية أن يشغل مركزا قياديا في الجيش الوطني و بحسب تلك المصادر فإن قائد الأركان العامة قد بدأ في الشروع في مغادرة سكنه الخاص داخل قيادة الأركان استعدادا لمغادرته نهائيا , و من المتوقع أن يقام بالمناسبة حفل تسلم و تسليم سيكون وداعيا لأول قائد أركان الجيوش بعد الهيكلة التي شهدها الجيش الموريتاني لأول مرة منذ الاستقلال .

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.