Header Ads

اعلان

إعتداء إرهابي وسط باريس و داعش يتبنى

 قُتل شخص وأصيب أربعة آخرون مساء السبت، وسط باريس، على يد رجل مسلّح بسكين قامت الشرطة بقتله، بحسب ما قالت مصادر أمنية.
وحصل الاعتداء في الدائرة الثانية قرب دار الأوبرا وسط العاصمة الفرنسية في حي يضم مطاعم ومسارح ويعج مساء السبت بالناس.
وقالت الشرطة إنّ منفذ العملية اعتدى بسكّين على خمسة أشخاص، ما أدى إلى مقتل أحدهم.
وأصيب الأربعة الآخرون بجروح ونُقلوا إلى المستشفى، بحسب المصدر نفسه.
من جهته أعلن تنظيم «داعش»، مسؤوليته عن عملية الطعن.
( أ ف ب)

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.