Header Ads

اعلان

#ساندوا_موريتل











عجبا عجبا استغراب مرده أمرين الأول سذاجة من يستخدم شبكة اتصال يشحن هاتفه بالرصيد و يستغل خدمة انترنت يسخط عليها ليدعوك بأن تقاطع موريتل مثلا فلماذا لا يبدأ بنفسه , السبب الثاني هو أن شبكات الاتصال هي السبيل الوحيد لولوج فضاء حرية الرأي و التعبير الذي يحرم منه الجميع إما بسلطة الأسرة أو سلطة المجتمع أو بسلطة السلطة أو هم معا  لذلك لا هو سيقاطع إن قالها و لا أنا إن تضامنت معه فكيف بنا نفرط يوما في حريتنا مجاملة فالاتصال صار ضرورة حياتية و ليس ترفا هشتاقيا فلماذا لا نقول مثلا نحتج على كذا يا موريتل بدل أن نشوه صورة مؤسسة رائدة ربما لحاجة في نفس مؤسسة أخرى  و لأدهى و الأمر أن يصل بهم الحمق التدويني أن يقولوا قاطعوها حتى تفلس , فمن سيكون لآلاف الأسر التي اختصرت لها هذه الشركة المسافات و قربت بعيدها و وصلت مانقطع من أرحامها , و ماذا عن مئات وظائف العمل التي توفرها موريتل , يذكرني هذا كله و نحن على مشارف  شهر الصيام بتدرب من لم يبلغوا الحلم على الصيام هم أخر من يمسك و أول من يفطر و نهارا . اللهم بلغنا رمضان .
خونه ولد إسلم

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.