Header Ads

اعلان

قيادي بـ IRA " منع المؤتمر محاولة يائـسة و بائـسة من نظام قمعي يلفظ أنفاسه الأخيرة "

بعد أيام من تسريبات إعلامية عن وجود مسودة إتفاق قيد النقاش بين حزب الصواب برئاسة السيد عبد السلام ولد حرمة و الجناح السياسي لحركة (ايرا ) حزب ( الرك ) الذي لم ترخص له السلطات يبدو أن السلطات الموريتانية قررت التحرك لمحاولة عرقلة هذه الخطوة السياسية الجريئة من الطرفين حيث أفادت معلومات بأن وزارة الداخلية ابلغت منظمي مؤتمر صحفي كان مقررا الخميس المقبل عدم الترخيص لعقده حيث كان سيتم فيه الإعلان عن مشروع الإتفاق السياسي الذي و حسب ما تسرب منه سيشارك بموجبه قياديين من حركة ايرا على قوائم حزب الصواب في الإنتخابات البلدية و التشريعية و مجالس الجهات في الصيف المقبل كما من المقرر أن يتم اعتماد ترشح رئيس حركة إيرا السيد بيرام ولد الداه للإنتخابات الرئاسية بإسم حزب الصواب
قيادي في حركة (ايرا ) تواصلنا معه رفض الخوض في تفاصيل الإتفاق بحجة عدم تخويله ذلك و لأن الإعلان عنه سيتم حسب قوله من طرف من هم معنيين بالإتفاق و المشرفين عليه و قال في تعليقه على خبر منع وزاراة الداخلية ترخيص عقد المؤتمر " تلك محاولة يائسة و بائسة من نظام قمعي يلفظ أنفاسه الأخيرة لن تفلح في التصدي لحدث انعتاقي تاريخي ." .

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.