Header Ads

اعلان

عبوة إسرائيلية تخترق وجه شاب فلسطيني في غزة

 أظهرت صور لرويترز التقطها المصور إبراهيم أبو مصطفى شابا يبلغ من العمر 23 عاما وقد استقرت عبوة الغاز في خده وكان قميصه ملطخا بالدماء قبل أن ينهار ويسقط على الأرض.
وقال مسؤول في مستشفى في غزة إن أبو سبلة وضع على أجهزة الإعاشة بعد إزالة العبوة بعملية جراحية.
وقال مصور رويترز أبو مصطفى ”جندي إسرائيلي خرج مِن جيب عسكري وبدأ بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع وبدأ المتظاهرون بالجري، ركضوا للخلف وكان أحدهم يجري والغاز يخرج من وجهه، كان يجري من أمامي مباشرة“.
وأضاف ”بدأت بالتقاط الصور له وهو يجري قبل أن يسقط على الأرض ويهرع إليه المسعفون لمساعدته... كان المنظر مخيفا، رجل يخرج الغاز والدخان من وجهه“.
 الوضع الصحي للشاب الفلسطيني هيثم أبو سبلة الذي يرقد في مستشفى في غزة حرج جدا و هو بين الحياة والموت بعدما اخترقت تلك العبوة الغادرة السامة وجهه
و نعتذر فلم نقم بنشر صور مروعة لإصابته مراعاة للمشاعر الإنسانية 

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.