Header Ads

اعلان

تداول صورة توثق شجارا بين وزير الخارجية الموريتانية الجديد و الرئيس اليمني

تم في وقت متأخر من الليلة تداول صورة يقال بأنها مسربة لشجار وقع بين وزير الخارجية الجديد المبعوث السابق للأمم المتحدة إلى اليمن السيد إسماعيل ولد الشيخ أحمد و يظهر في الصورة إنقضاض الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي على المبعوث الدولي , بحضور شخصيات يمنية من بينها رئيس الوزراء اليمني الحالي أحمد عبيد بن دغر و وزير الخارجية اليمني السابق المستشار الحالي للرئيس السيد عبد الملك المخلافي . 
و نحن نتحفظ على الصورة التي لم نتأكد من مصدرها و مكانها و تاريخها و هل هي مركبة أم حقيقية مع ترجيحنا للإحتمال الأول أن الصورة تم تركيبها بحسب عدة استشارات حصلنا عليها من مختصين .
يجدر الذكر أن ولد الشيخ أحمد اتهم من طرف الحوثيين بأنه أداة في يد من يسمونهم دول العدوان في إشارة إلى دول التحالف العربي المساندة للشرعية في اليمن , و قد تعرض لمحاولة إغتيال في العاصمة اليمنية صنعاء و حينها  اتهمت وزارة الخارجية اليمنية، في بيان نشرته الوكالة اليمنية الرسمية عناصر تابعة للانقلاب (الحوثي ) باستهدفت ولد الشيخ بإطلاق النار مباشرة على سيارته وسيارة مرافقيه.
وأضافت الخارجية أن "الاعتداء على المبعوث الدولي تتحمل كامل مسؤوليته قوى الانقلاب، حيث لا يمكن لأي طرف أن ينفذ مثل هذا الاعتداء في قلب العاصمة صنعاء". 
و تم اليوم تعيين ولد الشيخ أحمد وزير للخارجية الموريتانية و تمتد خبرته لأكثر من 30 عاما في الأمم المتحدة في مجال التنمية والمساعدة الإنسانية في إفريقيا والشرق الأوسط وأوروبا الشرقية .

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.