Header Ads

اعلان

بالزغاريد و الورود السعودية تستقبل قيادة المرأة للسيارة و هيئة كبار العلماء ترحب

 شهدت الطرقات في مختلف مدن المملكة العربية السعودية أجواء احتفالية، تمثلت في خروج عدد من السيدات وهن يقدن سياراتهن   مع بدء تنفيذ الأمر الملكي القاضي بالسماح للمرأة بقيادة السيارات في شوارع المملكة.
وحسب ” عكاظ” شهدت الطرقات الرئيسية في جدة انتشار مروري مكثف مع بدء تنفيذ الأمر الملكي القاضي بالسماح للمرأة بقيادة السيارات في شوارع المملكة فيما وزع عليهن رجال المرور وروداً احتفالا بهذا الحدث الإستثنائي

 فيما أكد المتحدث الرسمي باسم الأمن العام في السعودية أنه مع الساعات الأولى من تنفيذ القرار لم تسجل أي ملاحظات غير اعتيادية، سارت الامور بشكل طبيعي.
 واختارت سيدات الذهاب برفقة أسرهن لتناول وجبة العشاء في المطاعم والاحتفاء بهذه المناسبة، كما ذهبت أخريات إلى المراكز التجارية لشراء احتياجاتهن.

 و بدأ اليوم الأحد تطبيق قرار خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز، بالسماح للمرأة بقيادة السيارة ، حيث نص الأمر الملكي على بدء التطبيق بتاريخ 24 يونيو 
 و أكّدت هيئة كِبار العلماء في المملكة العربية السعودية أن الأصل في قيادة المرأة الإباحة؛ موصية الجميع بضرورة التقيُّد بالأنظمة والتعليمات.
وقالت الهيئة عبر حسابها في "تويتر": اتخذ ولاة الأمر - أيّدهم الله - قرار السماح للمرأة بقيادة السيارة؛ بناءً على ما رأوه من المصالح الراجحة في هذا الموضوع، وبعد أن أخذوا برأي أغلبية أعضاء هيئة كِبار العلماء الذين أفادوا بأن الأصل الإباحة.. والذي نوصي به الجميع، تقوى الله، ثم التقيُّد بالأنظمة والتعليمات.
وأضافت هيئة كِبار العلماء: سنّت الدولة - أيّدها الله - من الأنظمة ما يكفل - بإذن الله - المحافظة على قيمنا الإسلامية التي تميّز بها هذا الشعب السعودي الكريم الوفي لدينه وقيادته ووطنه.




ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.