Header Ads

اعلان

قائمة بـ 11 لاعب هم " منتخب الأحلام " لمونديال روسيا 2018

نشرت صحيفة BR العالمية التشكيل المثالي لبطولة كأس العالم روسيا 2018 ,
وجاءت التشكيلة المثالية كالتالي:
المرمى: حارس منتخب بلجيكا "كورتوا"
المدافعين: "جودين من أوروجواي- أوغطستيس من السويد- لوكاس من فرنسا- ترابير من إنجلترا".
خط الوسط: "كانتي من فرنسا- مودريتش من كرواتيا- بوجبا من فرنسا".
خط الهجوم: "هازارد من بلجيكا- مبابي من فرنسا- لوكاكو من بلجيكا".


تيبو كورتوا (بلجيكا)

 استحق العملاق البلجيكى جائزة القفز الذهبى لأفضل حارس مرمى فى مونديال روسيا 2018 بمحافظته على شباكه نظيفة فى أربع مباريات من أصل سبع وتصديه لكرات خطيرة، لا سيما فى المباراة ضد البرازيل.
 

كيران تريبيير (إنجلترا) 
أطلقوا عليه لقب "بيكهام الجديد" وسجل من ركلة حرة مباشرة على غرار قائد منتخب انجلترا السابق فى مرمى كرواتيا فى نصف النهائى، لكنه لم يكن كافياً لبلوغ فريقه المباراة النهائية، أحد اكتشافات مونديال روسيا وساهمت تمريراته العرضية من لعب مفتوح أو ركلات ثابتة فى العديد من أهداف إنجلترا التى سجلت 10 أهداف من أصل 12 من هذه الركلات.
 رافايل فاران (فرنسا)  

إنه المدافع الكامل بفضل سرعته وحسن تمركزه وقدرته على التصدى للكرات العالية، أضاف اللقب العالمى إلى أربعة ألقاب فى دورى أبطال أوروبا مع فريقه ريال مدريد الإسبانى وهو لا يزال فى الخامسة والعشرين فقط

دييجو جودين (أوروجواى)
مهندس خط دفاع منتخب بلاده خلال دور المجموعات، حيث لم يدخل مرماه أى هدف فى ثلاث مباريات ونجح فى شل حركة النجم البرتغالى كريستيانو رونالدو فى ثمن النهائي.
  لوكاس هرنانديز (فرنسا)  

فى بطولة لم يتألق فيها اى لاعب فى مركز الظهير الايسر بشكل لافت، نجح لوكاس هرنانديز الذى يشغل مركز قلب الدفاع عادة فى القيام بهذه المهمة على اكمل وجه. صقل موهبته فى ظل غودين زميله فى اتلتيكو مدريد ونجح فى تجسيد فعالية المنتخب الفرنسى على حساب اللعب الاستعراضي.

 بول بوجبا (فرنسا)  
ضحى بول بوجبا بنجوميته و امتاعه للجمهور بفنياته الرائعة و طبق حرفيا تعليمات مدربة داخل المستطيل الاخضر خلافا لما يقوم به فى صفوف فريقه مانشستر يونايتد حيث كان عرضة للانتقادات. اظهر اهميته فى خط وسط منتخب فرنسا من خلال اداء رفيع المستوى على مدار البطولة توجه بهدف رائع فى المباراة النهائية هو الاول له فى البطولة.
 لوكا مودريتش (كرواتيا)  
صاحب الموهبة و الخبرة و المهارة قائد كرواتيا لوكا مودريتش يستحق بحق لقب المايسترو خلال هذه البطولة من خلال اختياره افضل لاعب ثلاث مرات قبل ان يتوج مشاركته فيها بحصوله على جائزة افضل لاعب فى البطولة رغم ضياع اللقب العالمي . كان القلب النابض والمحرك الاساسى لفريقه طوال البطولة وتوج موسما رائعا حقق فيه دورى ابطال اوروبا فى صفوف ريال مدريد ايضا وسيكون احد المرشحين البارزين لنيل جائزة الكرة الذهبية فى اكتوبر المقبل.
 فيليب كوتينيو (البرازيل)
كان لاعب وسط برشلونة احد ابرز البرازيليين الذين اظهروا قدراتهم الحقيقية على ارضية الملعب مسجلا فى مرمى سويسرا وكوستاريكا. كما ساهم فى تمريرتين حاسمتين لباولينيو فى مرمى صربيا ولريناتو اوغوستو فى مرمى بلجيكا.
  إيفان بيريسيتش (كرواتيا) 
بعد بداية بطيئة، نجح ايفان بيريسيتش فى انهاء البطولة بقوة. انهى بيرسيتش حلم انكلترا ببلوغ المباراة النهائية بادراكه التعادل ثم نجاحه فى تمريرة حاسمة لماريو ماندزوكيتش الذى سجل هدف الفوز فى الوقت الاضافي. نجح فى ادراك التعادل لمنتخب بلاده فى المباراة النهائية بهدف ذكى ورائع بيسراه. 
   كيليان مبابى (فرنسا) 
ليس من قبيل الصدفة مقارنته بالاسطورة البرازيلى بيليه نظرا لصغر سنه بعد ان اصبح ثانى اصغر لاعب يسجل هدفا فى المباراة النهائية بعد بيليه بالذات ومرتين فى مباراة واحدة فى نهائيات كأس العالم فى المباراة ضد الارجنتين فى ثمن النهائي. نال جائزة افضل لاعب ناشىء فى البطولة ايضا لكن الاهم بأن هدفه الرابع فى مونديال 2018 منح اللقب لمنتخب بلاده.
 إدين هازارد (بلجيكا)
بعد ان خيب الامال قبل اربع سنوات فى نسخة البرازيل 2016 وفى كأس اوروبا 2016، اظهر ادين هازار اخيرا قدراته الفنية الهائلة فى صفوف جيل بلجيكى ذهبى قبل ان يخسر امام فرنسا فى نصف النهائى ويكتفى بالميدالية البرونزنية.

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.