Header Ads

اعلان

تايلاند فريق الإنقاذ يسابق الزمن لإخراج الأطفال المحاصرين


 تواصل السلطات التايلاندية الجهود لإنقاذ فريق كرة قدم مكون من 12 طفلا ومدربهم حوصروا داخل أحد الكهوف الواقعة شمال البلاد 
 حيث عثر عليهم هذا الأسبوع شاحبون وواهنون لكنهم في العموم بصحة جيدة، وذلك بعد أن حوصروا لتسعة أيام تحت الأرض داخل كهف "ثام لوانج" العميق بإقليم "شيانج راي". .واختفى أعضاء فريق الناشئين في الكهف بإقليم تشيانج راي في 23 يونيو/ حزيران، وبدا أن عملية البحث والإنقاذ تقترب من نهايتها حين عثر فريق من الغواصين البريطانيين والتايلانديين على الصبية في وقت متأخر يوم الاثنين، متجمعين على صخرة مرتفعة تتوسط بركة من المياه داخل الكهف، 
لكن القوات البحرية طرحت احتمال أن يظل المحاصرون الثلاثة عشر داخل الكهف في إقليم تشيانج راي لحين انحسار مياه السيول في نهاية موسم الأمطار خلال أربعة أشهر.


فيما أكد خبراء أن إخراج الفتية قد يستغرق شهورا عديدة بسبب الحاجة لتدريبهم على الغوص للخروج، بحسب مسؤولين عسكريين في تايلند، وذلك بعد أن سقطوا في حفرة أدخلتهم إلى كهف يقع على عمق قرابة 4 كم عن سطح الماء في منطقة جبلية موازية للبحر! 

فيما تواصل عائلات الصبية  المحاصرون في عمق الكهف التجمع قرب الكهف، في وقت مبكر كل صباح ، لعلها تحصل على أخبار جديدة جيدة عن قرب إنتهاء محنة أطفالهم .

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.