Header Ads

اعلان

الحزب الحاكم ينشر لوائح نوابه و لحراطين خارج الخمسة الأوائل في اللوائح الثلاثة

بات شعار الوحدة الوطنية و توابعه لا محل لهم من الإعراب في أدبيات حزب الإتحاد من اجل الجمهورية التي يستشرف بها الجمهورية الثالثة الإقصائية التي صارت فعليا انقلاب وطني على قيم الجمهورية و سطو  على حقوق المواطنة و الإنتماء الحزبي للمئات من أطر لحراطين الإتحاديين الذي وقعوا الليلة ضحية لجريمة سياسية توطأ منفذها مع مخططيها الذين تسللوا تحت جنح الظلام ليضغطوا زر النشر على لوائح المرشحين للإنتخابات النيابية .
ثلاث لوائح مرشحة للإنتخابات النيابية هي اللائحة الوطنية (المختلطة) و اللائحة الوطنية للنساء و لائحة نواب دائرة العاصمة انواكشوط , خلت كلها و في المراكز الخمسة الأولى على ترتيبها من أحد أبناء مكون لحراطين , في عمل تخريبي سياسي استفزازي غير وطني , لن يكبح جماح مقترفيه سوى تقنين تمييز ايجابي للحراطين في القانون الإنتخابي يضمن لهم التمثيل المستحق في الجمعية لكي تكون وطنية . 

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.