Header Ads

اعلان

مختطفوا نجل عمدة افديرك مهربون يطالبونه بديون ( تفاصيل جديدة )

لم تسفر لحد الساعة عمليات البحث و التحري عن العثور على خيط يساعد في معرفة مكان تواجد مختطفي نجل عمدة بلدية أفديرك التاجر محمد ولد لفظيل , مصادر خاصة أكدت أن المختطفين على معرفة سابقة بالضحية و يرتبطون معه بمعاملات تجارية حيث أنهم يقومون بتهريب المواد الغذائية و انواع البضاعة عبر المخيمات الصحراوية و بحسب تسجيل لمكالمة هاتفية اجراها أحد المختطفين مع والدة ولد لفظيل و هي عمدة بلدية أفديرك السيدة مريم منت بشراي فإن المختطفين يطالبون إبنها بمبلغ 12 مليون أوقية قديمة
مصادر أخرى رجحت أن الدافع للخطف هو هاجس الخاطفين من ضياع ديونهم على التجار الموريتانيين بما أن جل البضاعة التي يقوم هؤلاء بجلبها جزائرية المصدر بتالي فقد  قرروا استباق الأحداث كون المعبر الحدودي الرسمي بين موريتانيا و الجزائر سيتم فتحه في غضون العشرة أيام المقبلة ما سيتسبب بكساد لتجارة التهريب الر ائجة في المنطقة الحدودية بين موريتانيا و الجزائر بسبب  عزوف التجار الموريتانيون عن التعامل مع المهربين لوجود المعبر الجديد الذي سيصبح بوابة تبادل تجاري رسمية لإستيراد البضائع الجزائرية  .


ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.