Header Ads

اعلان

الحكم بالسجن على مقتحمات " لوجنيكي " ملعب نهائي كأس العالم ( صور )



  خاض رجال أمن روس مطاردة على أرض استاد لوجنيكي في موسكو، الأحد، للإمساك بـ 4 أشخاص اقتحموا أرض الملعب، بينهم امرأتان، أثناء المباراة النهائية بين كرواتيا وفرنسا.
و أعلنت فرقة "بوسي رايوت" Pussy Riot" الروسية، الأحد، مسؤوليتها عن اقتحام ملعب لوجنيكي في العاصمة موسكو، خلال المباراة النهائية في كأس العالم بين فرنسا وكرواتيا.
وأوضحت الفرقة أنها دبرت عملية الاقتحام، اعتراضا على سياسات الحكومة الروسية، وللتعبير عن مجموعة من المطالب التي ينادون بتنفيذها في روسيا، ومنها الإفراج عن جميع المعتقلين السياسيين، ووقف الاعتقالات التعسفية خلال التظاهرات السلمية، وتلفيق الاتهامات للمتظاهرين".أعلنت فرقة "بوسي رايوت" الروسية، الأحد، مسؤوليتها عن اقتحام ملعب لوجنيكي في العاصمة موسكو، خلال المباراة النهائية في كأس العالم بين فرنسا وكرواتيا.
وأوضحت الفرقة أنها دبرت عملية الاقتحام، اعتراضا على سياسات الحكومة الروسية، وللتعبير عن مجموعة من المطالب التي ينادون بتنفيذها في روسيا، ومنها الإفراج عن جميع المعتقلين السياسيين، ووقف الاعتقالات التعسفية خلال التظاهرات السلمية، وتلفيق الاتهامات للمتظاهرين
ونجح لاعب كرواتيا ديان لوفرين في الإمساك بأحد المقتحمين، بينما صافح الفرنسي كيليان إمبابي إحدى الفتيات اللاتي شاركن في عملية الاقتحام.
فيما توجهت إحدى المقتحمات صوت نجم المنتخب الفرنيس كيليان امبابى الذي تعامل معها بلطف عكس تعامل اللعب الكرواتي مع محتج أخر بسبب تأخر فريقه في النتيجة



يذكر أن "بوسي رايوت" فرقة روك بانك نسائية روسية، معروفة بمعارضتها لبوتن ولسياسات الحكومة الروسية.

وتشتهر فرقة "بوسي رايوت" بأنها رمز للاحتجاج على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وسياساته، وكانت عضوات في الفرقة قد تعرضت للإيقاف والسجن في أعوام سابقة بعد أداء أغنية تنتقد بوتين 
محكمة روسية حكمت اليوم بالسجن خمسة عشر يوما على فتاتين من الأربعة الذين اقتحمو الملعب .

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.