Header Ads

اعلان

الوزير الأول في جكني في مهمة طارئة لإنقاذ "وظيفته"

بعد أن وضعته نتائج الشوط الأول التي حققها الحزب الحاكم في مسقط رأسه مقاطعة "جكني" في حرج كبير و كسرت أحد أرجل الكرسي الجالس عليه في الوزارة الأولى احتاج الوزير الأول السيد يحي ولد حدمين لمن يسنده أولا حتي يقف على رجليه ليصلح ما أفسده المغاضبون للحزب و المناونون لشخصه في الحيز الجغرافي المحسوب عليه ديمغرافيا 
الوزير الأول غادر العاصمة و هو على مشارف مدينة جكني حيث سيسعى كما قال مقرب منه بالمال و الجاه ليمنع تواصل من الفوز فيها في الشوط الثاني و يستطرد لقد غادر العاصمة و هو الوزير الأول و يريد أن يعود إليها و هو الوزير الأول  .

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.