Header Ads

اعلان

المحامي ولد أمين ينعى والدة إحدى ضحايا "المدريدي"


بعد نحو أسبوع من انتشار الفيديو المنتهك لحرمات الله عبر وسائل التواصل الاجتماعي و التعرف على هويات الفتيات المشتبه في أنهن المتورطات فيه   
كشف المحامي و الوزير السابق محمد ولد امين عن وفاة والدة إحدى فتيات ما صار يعرف بفضيحة المقاطع الإباحية للمتهم محمد ولد سيدي ابات المعروف بمحمد المدريدي، بنوبة قلبية بعد أيام من إيداع ابنتها سجن النساء بالعاصمة انواكشوط و كتب المحامي ولد أمين على صفحته على الفيس بوك :

هذا النذل الذي يصور بنات الناس عليه ان يتزوج بالضحية .
توقيف القاضي للبنت وتشهير النذل بها رغم عدم وجود ادلة قانونية ضدها ادى لوفاة امها بنوبة قلبية.
على المجتمع ان يفرق بين الضحية والجاني قبحه الله.
قاضي التحقيق والشرطة لم يراعوا الجوانب النفسية للضحية وذويها..فتسببوا بجناية القتل عبر التعذيب النفسي .
خلط طيش الشباب بالجريمة تصرف لا يليق من قبل الامن والقضاة والمدونين.
وانا لله وانا اليه راجعون

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.