Header Ads

اعلان

المبادرات الشبابية في عرفات تبتز الحزب الحاكم و تطالبه بالدفع مقابل التصويت له

يبدو أن معركة الحزب الحاكم في بلدية عرفات تتعقد أكثر فأكثر سبل كسبها , مصادرنا الخاصة من داخل حملة حزب الاتحاد من اجل الجمهورية بعرفات تحدثت عن صعوبات يواجهها المكلفون بالإشراف على حملة لائحة الحزب الحاكم  في بلدية عرفات حيث كثفوا اتصالاتهم بالمبادرات الشبابية و النسائية و مبادرات القبلية و الجهوية حيث لم يلقوا تجاوبا من أصحاب هذه المبادرات الذين تعللوا بعدة حجج منها عدم قدرتهم على جمع المنضوين تحت لواء مبادراتهم ملمحين و مصرحين أحيانا إلى أن تخصيص مبالغ مالية معتبرة لهم سيمكنهم من إعادة تشكيل هذه المبادرات , المسؤولون الحزبيون هم بدورهم وعدوا الطرف الأخر بأن ما سيوفره الحزب من تمويل موجه لهم سيحصلون عليه و هو تمويل لم يجهز بعد و أنهم اطلعوا قيادة الحزب بأن المخصصات المالية ستلعب دورا هاما في هذا الشوط الثالث بعد أن فتر حماس ناخبيهم بعد جولتين صعبتين و أنه يعتبر ضروري جدا لما لمسوا من نشاط و حماس و تعبئة لمناضلي المعارضة و أنصار العمدة الحالي الحسن ولد محمد خصوصا بعد الأحداث الأخيرة ( إغلاق جامعة ابن ياسين و معهد تكوين العلماء و حرمان المئات من طلاب الجامعة من التسجيل , المصادر قالت إن نشطاء بارزين في حملة الحزب الحاكم تحدثوا عن أنه على الرئيس توجيه رجال الأعمال و قيادات الحزب للتبرع للحد من قلة الموارد الذي سيكلف الحزب الحاكم الخسارة الثالثة في معقل حزب تواصل بالعاصمة بلدية عرفات .

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.