Header Ads

اعلان

انواذيبو : مستشارو UPR يتمردون و يتحالفون مع تواصل


شهدت قاعة الاجتماعات بمقر ولاية انواذيبو اليوم هزة قوية أصابت في مقتل تماسك مستشاري حزب الاتحاد من اجل الجمهورية فبعد تأجيل موعد التنصيب من الأمس إلى اليوم لم تفلح حسب ما جرى جهود وزير العدل الموجود في العاصمة الاقتصادية و لا اتصالات قيادة الحزب في ثني كل من المستشار السيد حيمود ولد اسويح و المستشارة السيدة مريم منت سيدي عالي و ارغامهم على قبول التخلي عن موقعيهما على اللائحة لصالح رجلي أعمال يتواجدان خارج دائرة المستشارين الخمسة , رسالة التظلم التي وجهتها المستشارة السيدة مريم منت سيدي عالي و التي عبرت فيها عن رفضها لتغيير ترتيبها على اللائحة لم تجد صدها لدى من وجهت لهم فكان الخيار الوحيد المتاحة أمام المستشارة و زميلها للحفاظ على ما اعتبراه حق و استحقاق هو التحالف مع مستشارو حزب تواصل الذين تقبلوا الهدية بكل ترحيب و هكذا جاءت نتائج تصويت على وقع رياح التيار الكناري معاكسة لما تشتهيه سفن ولد محم  
النائب الأول المستشار حيمود ولد اسويح،النائب الثاني المستشارة مريم بنت سيد عالي وهما من حزب الاتحاد من اجل الجمهورية
وفي منصب النائب الثالث تم انتخاب المستشار الشيخ الكبير ولد بوسيف، وفي منصب النائب الرابع المستشارة عزيزة منت جدو  من حزب "تواصل

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.