Header Ads

اعلان

غيابات في دفاع النادي الملكي في مواجهة إيبار

يدشن الأرجنتيني سانتياغو سولاري تعيينه مدربا أساسيا للنادي الملكي برحلة صعبة إلى إقليم الباسك لمواجهة إيبار الثالث عشر.
وثبَّت ريال مدريد سولاري في منصبه وبعقد حتى 2021 بعد العلامة الكاملة في 4 مباريات قاده خلالها في فترة التعيين المؤقت خلفا لجولن لوبيتيغي المقال من منصبه بسبب النتائج المخيبة التي حققها النادي الملكي، خصوصا الخسارة المذلة أمام برشلونة في الكلاسيكو 1-5 والتي كانت الرابعة في 5 مباريات لم يتذوق فيها طعم الفوز.

 و أبدى سولاري امتنانه للفرصة التي أتيحت له بتعيينه مدرباً دائماً لريال مدريد حتى 2021، مؤكداً أنه متحمس لمواصلة العمل مع الفريق لكنه أقر في الوقت ذاته بأنه أمام «مسؤولية هائلة».
وقال سولاري في مؤتمر صحافي عشية مباراة ريال مع مضيفه ايبار «أنا ممتن ومتحمس جداً لهذه المسؤولية الجميلة والهائلة. لكن بالنسبة لي، هذا الأمر لا يغير أي شيء في ما يتعلق بالأعوام الـ11 السابقة التي أمضيتها في هذا النادي».
ويخوض سولاري (42 عاما) مباراته الأولى مدربا دائما للنادي الملكي الذي اتخذ قرار الابقاء عليه بعد النتائج التي حققها خلال فترة التعاقد معه مؤقتاً، إذ فاز الفريق في جميع المباريات الأربع الأولى التي خاضها تحت إشرافه، وهو إنجاز لم يحققه أي مدرب مع النادي الملكي في مستهل مشواره التدريبي معه.

 ويمني سولاري النفس بمواصلة نجاحه أمام إيبار لكنه سيخوض الرحلة إلى الباسك في غياب العديد من العناصر الأساسية بسبب الإصابة، خصوصا البرازيلي كاسيميرو وناتشو فرنانديز والفرنسي رافايل فاران والبرازيلي مارسيلو وداني كارفاخال. ويلعب اليوم أيضا فالنسيا مع رايو فايكانو، وهويسكا مع ليفانتي. (مدريد – أ. ف. ب)

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.