Header Ads

اعلان

تفاصيل مقتل ولد علوش و مواقع الكترونية متهمة بالتحريض ضده


أفادت مصادر إعلامية أن المواطن الموريتاني سيدي عالي ولد علوش صهر الرئيس الأسبق المرحوم اعل ولد محمد فال , الذي عثر عليه مقتولا في شقته بمدينة فالنسيا الاسبانية تعرض لجريمة قتل تفاصيلها حسب مواقع موريتانية أن تجارا موريتانيين استعانوا بقتلة مأجورين لتصفية ولد علوش جسديا  حيث اقتحم أربعة من أفراد العصابة حسب هذه المصادر شقة الضحية التي تواجد فيها بمفرده و قاموا بتقييده و تعليقه ثم إطلاق النار عليه بواسطة مسدس كاتم للصوت تم تصويبه نحو منطقة الرأس من الخلف ثم انسحبوا و تركوه ينزف حتى الموت .تلك المصادر كشفت أن أفراد العصابة تركوا الهاتف النقال للمرحوم سيدي عالي ولد علوش مفتوحا ليسهل الوصول إليه وليتحقق التجار الخمسة ( المجرمون الخمسة ) من حقيقة ما قام به القتلة حيث وثقوا بالصور و الفيديو جريمتهم , هذا و تشير التحقيقات في قضية المرحوم سيدي عالي ولد علوش حسب نفس المصادر إلى أن عددا ممن تقدموا سابقا بشكاوى ضد الراحل سيخضعون للتحقيق لكشف ملابسات جريمة تصفيته .  

مصادر أخرى رجحت لنا أن التحقيق قد يطال أيضا مدراء نشر عدة مواقع موريتانية يشتبه في تلقيهم مقابل مادي للتحريض ضد ولد علوش في حياته حيث دأبت هذه المواقع على نشر مواضيع متعلقة بقضايا تقول إن ولد علوش متورط فيها و تتولى دور الدفاع عن من تصفهم بضحايا ولد علوش و تكيل له مختلف التهم دون دليل في عملية سب و قذف و تشهير مدفوعة الثمن بدأت بالتحريض ضده و انتهت بالترحم عليه في مشهد إعلامي مقزز .   


ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.