Header Ads

اعلان

المعارضة السنغالية تنتقد الرئيس الموريتاني و تتهمه بالتدخل في شأن داخلي

على بعد أقل من ثلاثة أشهر من موعد الاقتراع في الانتخابات الرئاسية السنغالية المقررة في 24 من فبراير القادم اعربت المعارضة السنغالية عن غضبها و استياءها من الدعم الذي قدمه كل من الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز والإيفواري ألاسان ادرمان واتارا لترشيح الرئيس السنعالي الحالي ماكي صال لولاية ثانية المعارضة السنغالية اعتبرت حضورها الرئيسن و إلقاءهما كلمتي دعم للرئيس ماكي صال تدخلا غير مقبول .
الجبهة وجّهت رسالة مفتوحة للرئيسين هذا نصها : "نود أن نعبر عن دهشتنا واستيائنا لما جرى، فلا يمكنكما تجاهل أن السنغال تتجه نحو أكثر الانتخابات خطورة في تاريخها السياسي، فلأول مرة يستخدم المرشح المنتهية ولايته العدالة لمنع ترشيح خصومه الرئيسيين كريم واد وخليفة صال وللمرة الأولى ترفض الحكومة علناً تطبيق الأحكام القانونية في القانون الانتخابي ولا سيما المادة 49 التي تمنح الأحزاب السياسية حق التدقيق في القوائم الانتخابية". ودعت الجبهة الرئيسين لتجنب وضع الزيت على النار وتعريض العلاقات الممتازة بين شعوبنا الشقيقة للخطر
.

هناك تعليق واحد:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.