Header Ads

اعلان

دبلوماسيين غربيين يتحدثان عن أزمة عميقة داخل المعارضة الموريتانية


نقل مصدر موثوق مقتطفات من حديث جرى بين دبلوماسيين غربيين في موريتانيا تحدثا فيه بشكل مستفيض عن الحالة السياسية في موريتانيا في فترة وصفها احدهما حسب المصدر بأشهر الحمل الأخيرة حيث تحدثا عن ما وصفاه مخاضا عسيرا في صفوف كل من المعارضة و النظام بشأن تقديم مرشح يحظى بقدر مقبول من الإجماع و هو أمر وصفاه بالممكن رغم الصعوبات الظاهرية ففي ما يخص المعارضة اتفق الدبلوماسيين على أن المعارضة تتجه بشكل محتمل جدا لتقديم ثلاثة مرشحين للرئاسات حيث أن حزب التكتل بقيادة السياسي المخضرم احمد ولد داداه من العصي عليه دعم مرشح المنتدى إذا لم يكن من حزب التكتل أو محسوب عليه حيث بدأ الحزب حسب وصفهم بمناورتين مكشوفتين في هذا الاتجاه هما فتح قناة اتصال مع شخصية من محيط الرئيس ولد عبد العزيز هي وزيره الأول السابق و العضو في حزب التكتل سابقا و الذي لا زال حسب ما يتداول يمازح قياديي الحزب المعارض بالقول انه لم يستقل فعليا من الحزب رغم سنوات من الخدمة في مواقع سامية في ظل نظام ولد عبد العزيز و المناورة الثانية حديث في أوساط المقربين من الحزب عن ترشيح شخصية تقليدية مقربة من رئيس الحزب تنحدر من أسرة عريقة حليفة تقليديا لأسرة رئيس الحزب و لأبعاد اجتماعية عديدة هي الدكتور ولد محمد صالح و الحزب يقول احد الدبلوماسيين ليس جديا في كلتا الخطوتين بحسب ما قال انه تقييم من قياديين في منتدى المعارضة
أما المنتدى فلاعتبارات سياسية و أخرى اجتماعية و ثالثة تمويلية سيفشل في الإجماع على مرشح من صفوف قياداته فيما كشف احد الدبلوماسيين عن رأي لقيادي في المنتدى قال إنه سأله لماذا لم يحسم المنتدى الأمر و يرشح رئيس أو قيادي من حزب تواصل الذي يعتبر و بحكم قاعدته الشعبية اكبر تشكيل في المنتدى و خصما جديا للنظام و قال إن إجابة القيادي كان فيها قدر كبير من الهروب إلى الأمام حيث قال إن حزب تواصل هو من سيرفض بشكل مطلق هذا المقترح لأسباب لا يعرفها سوى تواصل نفسه
الدبلوماسيين عبرا عن قناعتهم أن إصرار رئيس حركة ايرا على الترشح للرئاسات يحرج أطرافا في المنتدى قالا إنها لم تفرح كثيرا بخروج الحقوقي مع مطلع عام جديد من السجن بقدر حماسها الباهت في الدفاع عنه و هو في السجن ملمحين إلى وجود خلاف عميق صامت داخل المنتدى حول القضية و قال أحدهما  إن السيد بيرام حسبما  لمس من تصريحاته التي تلت خروجه من السجن ينتظر بصبر أن يعلن المنتدى  دعمه في حين أن المنتدى منشغل في السر بالبحث عن مرشح أخر غيره حتى لو كان  من كوكب أخر حسب قوله  
و خلص احد الدبلوماسيين للقول إن أخر شيء يتوقعه هو أن يتفق المنتدى خصوصا و المعارضة عموما على مرشح موحد للرئاسات , فيما يرى زميله انه سيكون هنالك 3 مرشحين على الأقل مرشح المنتدى أو مرشحيه حسب استدراكه و مرشح التكتل و رئيس حركة ايرا السيد بيرام ولد الداه و الذي حسب قوله قد تحالفه الظروف و ينتزع على الأقل دعم حزب تكتل القوى الديمقراطية دون وجود مؤشرات على ذلك حسب قوله .
الأغلبية و النظام و حسب المصدر حظيا بتقييم أكثر إثارة و مبنى على معلومات من شخصيات عارفة بما يحضر له في صفوفها سنوافيكم بتفاصيله لاحقا ,,,,,

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.