Header Ads

اعلان

أمير قطري في زيارة لموريتانيا سيلتقي خلالها رئيس الجمهورية

افاد مصادر محلية و أخرى اعلامية أن أحد أفراد العائلة الحاكمة في قطر و الصديق الشخصي للأمير تميم بن حمد آل ثاني يتواجد منذ عدة أيام في نواحي مقاطعة بيرأم كرين في منطقة اعتاد عدد من أثرياء الخليج قضاء بعض الوقت فيها لممارسة رياضة الصيد بالصقور , الهواية المفضلة لدى معظمهم , نفس المصادر رجحت أن يكون تواجد الأمير حمد بن عبدالله آل ثاني في بوادي تيرس زمور له غاية أخرى و هي اللقاء مع الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز الذي يقضي هذه الأيام عطلته السنوية هناك
و تعتبر هذه الزيارة هي الأولى من نوعها لأمير قطري لموريتانيا منذ قطع العلاقات بين البلدين من جهة واحدة إبان فترة ما عرف بأزمة حصار أو مقاطعة قطر 
و بحكم انتماء الأمير و قربه من ابن عمه أمير دولة قطر قد يكون الهدف من اللقاء هو تلطيف الأجواء بين البلدين تمهيدا لعودة العلاقات بينهما في مرحلة ما بعد الإنتخابات الرئاسية المقررة صيف العام المقبل كما قد يكون للتباحث حول رغبة قطر في الإستثمار في موريتانيا دور كبير في هذه الزيارة خصوصا في مجالي النفط و الغاز و الإتصالات حيث يشغل الأمير الشاب الشيخ حمد بن عبدالله آل ثاني منصب الرئيس التنفيذي الجديد لفودافون قطر،منذ  19 مارس الماضي ومنذ انضمامه إلى الشركة عام 2013، شغل عدّة مناصب من بينها مدير قسم تطوير الأعمال، ورئيس مبيعات القطاع العام، ومدير المبيعات. وفي ظل قيادته، ارتفعت حصة فوادفون قطر في السوق بشكل ملحوظ، كما ساهم بترسيخ مكانة الشركة كمزود رائد لخدمات المشاريع الضخمة وقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. وقبل انضمامه إلى فودافون قطر، شغل العديد من المناصب المرتبطة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في قطاع النفط والغاز. وهو حاصل على درجة البكالوريوس في علوم الكمبيوتر من جامعة "أوتاوا" في كندا. و قد تشكل زيارة الأمير القطري و إن كانت غير رسمية منعطفا جديدة نحو تحسن العلاقات بين البلدين في ظل ما يوصف بمرحلة اعادة تقييم السياسيات الخارجية الذي بدأته دول الخليج العربي بإعادة تطبيع العلاقات مع الحكومة السورية  .

هناك تعليقان (2):

يتم التشغيل بواسطة Blogger.