Header Ads

اعلان

امبراطور اليابان يتنحى رسميا عن العرش

تخلى الإمبراطور الياباني أكيهيتو رسمياً عن العرش، الثلاثاء، إذ ألقى خطابه الأخير كإمبراطور في مراسم الحفل الذي أقيم تكريماً له. وفي خطابه، أشار أكيهيتو إلى أنه يعتبر نفسه محظوظاً لتمكنه من أداء واجباته كإمبراطور، وأعرب عن عميق امتنانه لرئيس الوزراء شينزو آبي، كما تمنى أن يكون العهد الجديد في البلاد مستقرًا ومثمرًا.
وفي آخر كلمات له يوم الثلاثاء قبل تنازله عن العرش لينهي ولاية استمرت ثلاثة عقود، شكر إمبراطور اليابان أكيهيتو المواطنين لدعمهم وعبر عن أمله في مستقبل سلمي.
وأكيهيتو هو أول إمبراطور ياباني يتنازل عن العرش منذ قرنين.. وسعى أكيهيتو (85 عاما) خلال فترة حكمه إلى تخفيف ذكريات الحرب العالمية الثانية المؤلمة والتواصل مع المواطنين بمن فيهم المهمشون في المجتمع.
وأكيهيتو هو أول إمبراطور لليابان يتولى العرش في ظل دستور ما بعد الحرب العالمية الثانية الذي يُعرف الإمبراطور بأنه رمز للشعب دون سلطة سياسية.
 وتقام، غدا الأربعاء، مراسم تنصيب ولي العهد ناروهيتو إمبراطورا جديدا للبلاد.
وأعلن أكيهيتو رغبته في التنازل عن العرش عام 2016، مرجعا سبب ذلك إلى "مشاعر القلق من أن يمنعه تقدمه في العمر وضعف حالته الصحية من أداء واجباته الرسمية كرمز للدولة".
وكان البرلمان الياباني أقر في 2017 تشريعا يستطيع من خلاله أكيهيتو التنازل عن العرش. 
ولد أكيهيتو في 23 ديسمبر/كانون الأول 1933، ووصل لعامه الحادي عشر عام 1945، حينما نزعت صفة الألوهية عن والده بعد الاستسلام الياباني في الحرب العالمية الثانية.
وكان أكيهيتو البالغ من العمر 85 عاما، قد اعتلى العرش عام 1989، بعد وفاة والده هيروهيتو .
 و تعد الأسرة الأمبراطورية في اليابان أقدم أسرة حاكمة في العالم، وتقول الأسطورة إنها تعود إلى 2600 عام ويرجع المؤرخون أصولها إلى القرن السابع الميلادي و الإمبراطور أكيهيتو المتنازل عن عرشه الإمبراطوري هو الإمبراطور رقم 125 في تاريخ العائلة الإمبراطورية اليابانية .

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.