Header Ads

اعلان

قيادي معارض يحذر من منح مناقصة تصميم بطاقات التصويت لـشركة "زين العابدين"

عندما يفوز زين العابدين بصفقة بطاقة التصويت فلا داعي للإنتخابات، لإن عزيز هو من سيقوم بتصميم هذه البطاقة، وبالتالي التحكم بالنتائج أو التلاعب بها وستكون اللجنة المستقلة وقعت على محضر انتخابات مزورة وتمالأت على الديمقراطية ومستقبل الاستقرار في البلد، وحينها أتوجه لمرشحي في هذه الانتخابات السيد سيدي محمد ولد بوبكر ولباقي مرشحي المعارضة بالانسحاب من هذه المهزلة ومقاومتها من الشارع حتى تتم وفق القانون وضمانات الشفافية، ويكون عزيز وأعضاء اللجنة أغلقوا الباب في وجه خيارات السلم ولم يتركوا للشعب من خيار سوى الشارع، وسيكون كل يمين أقسموا به ليس إلا "يمين إفنيده".
     
 وتتنافس ست شركات على إنجاز بطاقة التصويت في الانتخابات الرئاسية المقررة يوم 22 يونيو المقبل و من ضمن هذه الشركات "مطبعة المزايا" المملوكة لرجل الأعمال زين العابدين ولد الشيخ أحمد رئيس اتحاد أرباب العمل الموريتانيين و الداعم لمرشح النظام . 
و من المقرر أن يكشف عن إسم الشركة الفائزة بالمناقصة يوم 24 مايو الجاري.

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.