Header Ads

اعلان

الأمم المتحدة : نصف مليون شخص مهدد بالمجاعة في جنوب و شرق موريتانيا

في مقابلة مع صحيفة "لوموند" الفرنسية الواسعة الإنتشار دقت السيدة ريناتو بيلي نائبة مدير برنامج الأغذية العالمي بموريتانيا ناقوس الخطر محذرة من كون موريتانيا تواجه نقصا حادا في الغذاء خصوصا في جنوب وشرق البلاد . 
المسؤولة الدولية قالت إنه من المحتمل أن يكون 559 ألف شخص يعانون من انعدام الأمن الغذائي أي بزيادة 22 ألف شخص عن عام 2018.
و تعيد هذه التصريحات إلى ذاكرة الرأي العام الوطني وقائع سوء تغذية شديدة عانت منها مناطق أدوابه في ولايات الحوضين  و التي كان عنوانها البارز قرية ازرافيات التي تقع على بعد 60كلم شمال شرقي مركز عدل بكرو الإداري التابع لمقاطعة أمرج بولاية الحوض الشرقي حيث حصد الجوع حينها و حسب مصادر اعلامية  8 أطفال و 5 بالغين . 
و حسب مصادرنا الخاصة فإن الحكومة الموريتانية أوفدت مفوضة الأمن الغذائي إلى المنطقة في الأيام الماضية لتقصي الوضع و اتخاذ ما يلزم لتفادي تكرار الوضع  .

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.