Header Ads

اعلان

الجزائر : اعتقال شقيق الرئيس الجزائري السعيد بوتفليقة و جنرالين في الجيش

أوردت وسائل إعلام جزائرية نبأ اصدار النائب العام لدى مجلس القضاء “مذكرة توقيف رجال الظل و النفوذ في نظام بوتفليقة ” وأضافت ذات المصادر إن المقصود هم من تحدث عنهم بيان سابق لجيش التحرير الجزائري وعلى رأسهم سعيد بوتفليقة شقيق الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة الذي كان يمسك بأهم الملفات طيلة فترة مرض شقيقه الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقه  كما أوقفت السلطات الجزائرية كل من الفريق محمد مدين المعروف باسم "الجنرال توفيق" مدير المخابرات الجزائرية المسؤول العسكري الوحيد الذي لا يعرف الجزائريون شكله، لكن الاكيد ان الجميع يعرف بانه كان اقوى رجل في الدولة و قد أنهى الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة مهام رئيس جهاز المخابرات الجنرال توفيق بعد 25 سنة من العمل في هذا الجهاز, وعين مكانه اللواء عثمان طرطاق المعتقل اليوم هو الأخر الذي اشتهر بمحاربته للإرهاب والذي أشرف على عملية أزمة الرهائن الذين احتجزهم إسلاميون تابعون للقاعدة في مجمع "تيغنتورين" بعين أمناس في كانون الثاني/يناير 2013.  .
و تأتي هذه الاعتقالات مباشرة بعد الجمعة 11 للحراك الشعبي في الجزائر المطالب بملاحقة من يصفهم برموز الفساد، و هي الشخصيات المدنية و العسكرية التي ارتبطت أسماؤها بـ "القوى غير الدستورية" التي هيمنت على الحكم في الجزائر، خلال السنوات الماضية .

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.