Header Ads

اعلان

صلاح لم يخرج لصلاة العيد وغاضب من محاصرة الجماهير لمنزل أسرته بالقرية

أبدى محمد صلاح، نجم المنتخب المصري وليفربول الإنجليزي، غضبه لعدم قدرته على أداء صلاة عيد الفطر في قريته نجريج بمحافظ الغربية، بعد توافد آلاف المواطنين والصحفيين على منزله.
وكتب صلاح تدوينة غاضبة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: "اللي بيحصل من بعض الصحفيين وبعض الناس أن الواحد مش عارف يخرج من البيت علشان يصلي العيد. دا ملوش علاقة بالحب. دا بيتقال عليه عدم احترام خصوصية وعدم احترافية".
كانت قوات الأمن انتشرت بمحيط منزل "مو صلاح"، بقرية نجريج، بعد تجمع آلاف المواطنين.
ولم يتمكن صلاح من تأدية صلاة العيد، وفرضت قوات الأمن كردونًا أمنيًا حول منزل محمد صلاح، والذي تفاجأ مع اقتراب موعد صلاة العيد بزيادة أعداد الوافدين أمام المنزل، فمنعه الأمن من أداء الصلاة حفاظا عليه.
ووصل صلاح أمس لقضاء إجازة عيد الفطر داخل مسقط رأسه، وسط تجمع لعدد كبير من معجبيه قدموا من مختلف المحافظات المصرية .

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.