Header Ads

اعلان

المناضل و النشاط السياسي الحسن أبه يعلن من بروكسل انضمامه لحركة (IRA)

بعد دعمه في الأشهر الماضية لترشح السيد بيرام ولد الداه ولد أعبيد للرئاسيات و انخراطه في التعبئة في صفوف الجالية الموريتانية المقيمة في بلجيكا و أوربا لصالح المرشح و قيامه بحملة إعلامية نشطة استقطبت الألاف من المتابعين للترويج للمشروع السياسي و المدني للمرشح بيرام ولد الداه توج المناضل و الناشط السياسي البارز المقيم في المهجر السيد الحسن أبه مسار تبنيه لمشروع إيرا السياسي بإعلان انضمامه لمشروعها الحقوقي في ايجاز صحفي صدر اليوم هذا نصه
اعلن في العاصمة البلجيكية بروكسل مساء أمس عن انضمام العضو السابق في حركة ضمير و مقاومة السيد الحسن ولد آب الى حركة ايرا الحقوقية بعد أزيد من ستة عشر سنة من النضال في صفوف حركته السابقة.
جرت مراسيم الانضمام بحضور الناطق بإسم حركة ايرا السيد محمذن الزحاف و نائب رئيسة ايرا بلجيكا السيد جدو عبد الوهاب و جمع من قياديي و مناضلي الحركة في بلجيكا .
و في معرض حديثه عن حالة البلد اعرب السيد ولد آب ان حركة ايرا تبقى الأنسب لتحقيق تطلعاته الهادفة لبناء دولة العدالة والقانون ومجتمع متصالح مع ذاته ينعم فيه الكل بالعدل و المساواة مثمنا في الوقت ذاته التضحيات الجسام لحركة ايرا وزعيمها بيرام الداه اعبيد في هذا الخصوص.
الناطق بِإسم حركة ايرا و نائب رئيسة مكتب ايرا بلجيكا رحبا من جهتهما بهذا الانضمام النوعي و المهم جدا و الذي يعتبر حسب قولهما مكسبا عظيما للحركة الانعتاقية بحكم ما يتمتع به الرجل من حنكة و رؤية ثاقبة للقضايا الوطنية و ما يعرف به من اهتمام و تضحية من اجل الوطن. كما اعرب الحضور بدورهم عن سعادتهم بهذا الانضمام الثمين و أشادوا بمواقف الرجل و خصاله. 

 بروكسل 20 يونيو

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.