Header Ads

اعلان

شركة عالمية للسيارات تسحب سياراتها من لاعبي برشلونه

طالبت شركة السيارات الألمانية الشهيرة "أودي" لاعبي برشلونة الإسباني بإعادة السيارات التي استخدموها أثناء فترة رعاية الشركة للنادي، وذلك بعد فسخ تعاقدها مع النادي الكتالوني.
وذكرت صحيفة "صن" الإنجليزية أن "أودي" قد منحت لاعبي الفريق الكتالوني مهلة حتى نهاية الجولة الآسيوية المخصصة للاستعداد للموسم المقبل، وبعدها عليهم أن يعيدوا السيارات التي كانت أغلاها من نصيب سيرخيو بوسكيتس بقيمة 192 ألف جنيه إسترليني وأقلها سعرا من نصيب إيفان راكيتيتش 65 ألف جنيه إسترليني.
وكشفت الصحيفة أن لاعبي برشلونة كانوا يستخدمون سيارات "أودي" في الذهاب من وإلى مقر التدريبات بالنادي وفقا لما كانت تطلبه الشركة.
وجاء فسخ التعاقد بسبب عدم التزام بعض لاعبي الفريق بالشروط المنصوص عليها في العقد، وحدوث أكثر من واقعة مخالفة مثل حضور بعض اللاعبين لمشاهدة مصارعة الثيران وذهابهم بسيارات الشركة التي ترفض هذا التقليد لأنه يمثل معاملة سيئة للحيوان، وأيضا هناك لاعبون يحضرون مران الفريق في المدينة الرياضية أو يغادرون إلى الكامب باستخدام سيارات من علامات تجارية أخرى.
وأكدت صحيفة "آس" الإسبانية أن "أودي" أنهت رعايتها التي استمرت على مدار 13 عاما متتالية لبرشلونة في نهاية شهر يونيو.
وكانت شركة "كوبرا" للسيارات الرياضية التابعة لمجموعة "سيات" قد فازت بحق رعاية برشلونة بدلا من "أودي" وفقا لما أعلن عنه النادي الكتالوني يوم الاثنين الماضي.

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.