Header Ads

اعلان

وزارة النفط تعلن عن اكتتاب لـ 109 وظيفة للشباب الموريتانيين لصالح مشروع Ahmeyim للغاز

في إطار المشروع ، "Grand Tortue Ahmeyim" ، شركة MARINE GC EIFFAGE المتخصصة في الأعمال البحریة لفرع البنیة التحتیة لمجموعة Eiffage ، تشارك في الأعمال على حدود السنغال وموریتانیا لبناء حاجز الأمواج لحمایة محطة الغاز الطبیعي المسال العائمة لشركة النفط والغاز العالمیة BP .
تحقی قًا لھذه الغایة ، یقوم فرع EIFFAGE GC MARINE MAURITANIE ، الذي یوفر فرصا متساویة ومعاملة
عادلة ومنصفة لجمیع المرشحین بغض النظر عن العرق أو الجنس ، بتعیین العدید من المناصب في مختلف المھن
والمھارات :

وظائف مفتوحة في نواكشوط وضواحیھا :
• مدیر ورشة العمل (1)
• میكانیكي (2)
• مساعدة میكانیكي (2)
• قائد فریق التخزین 1/500 (2)
• قائد فریق التخزین (2)
• وكیل جسر إمالة (1)
• مشرف الصحة والسلامة والبیئة (1)
• وكیل الصحة والسلامة (1)
• سائق حفارة (3)
• سائق شاحن (4)
• سائق ب ل موصل (2)
• سائق قلابة (3)
• سائق 4 VL
• مضیف مضخة (2)
• مسیر (1)
• ممرض (1)
• عامل یدوي (6)
• سیدة التنظیف (1)
• مسؤول العلاقات العامة (1)
• مھندس بناء (1)
• ساعي (1)
• مسیر (1)
• مخطط (1)

وظائف مفتوحة في المحجر بالقرب من أكجوجت :
• سائق حفارة (4)
• سائق شاحن (8)
• سائق متعدد الاستخدامات (4)
• سائق متنوع (2)
• سائق موصل (2)
• سائق رافعة (1)
• سائق 10 PL
• سائق 4 VL
• عامل یدوي 10
• امین مستودع (1)
• رئیس مستودع (1)
• وكیل الصحة والسلامة (2)
• مؤشر (2)
• مسیر (1)
• وكیل جسر إمالة (2)
• میكانیكي الجنزیر (1)
• الكتلرومیكانیكي (1)
• رئیس ورشة العمل (1)
• مضیف المضخة ا (2)
• مساعدة میكانیكي (2)
• سائق Hyiab (2)
• سائق موصل (2)
• مدیر (2)
• لحام (2)
• مساعد لحام (2)
• مشغل ترومیل (4)
• رئیس المختبر (1)
• فني مختبر (1)
• مدیر (2)
• مسیر (1)

نذ كّر المتقدمین بعدم التسامح مع أي شكل من أشكال محاولة تیسیر الوسیط.
السیرة الذاتیة تحت طیة إلى السید ماریل یولوإلى العنوان البریدي التالي: صندوق البرید: 2874 نواكشوط أو مھم:
عن طریق البرید الإلكتروني : recrutement.tortue.mauritanie@eiffage.com إیداع
تاریخ الإغلاق النھائي لتقدیم الملفات 08 نوفمبر 2019
الاختیار الأول بنا ءً على السیر الذاتیة المستلمة ، سیتم استدعاء المرشحین المختارین لإجراء المقابلات بعد
والاختبارات لتحدید المرشحین الناجحین

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.