Header Ads

اعلان

جناح مناوئ للوزير الأول الأسبق يحي ولد حدمين يتهمه بتخطيط و تنسيق الإجتماع المثير للجدل

أثار الاجتماع الذي عقد في منزل السياسي و المستشار القانوني لوزير الدفاع القاضي فضيلي ولد الرايس ضجة كبيرة في الساحة السياسية حيث قال قيادي في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية إن المعطيات الأولية المتوفرة عن الاجتماع الذي تمت فيه مناقشة تأسيس إطار سياسي يكون بديل لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية تشير إلى أن الوزير الأول الأسبق المهندس يحي ولد حدمين كان وراء عقد الاجتماع و التنسيق له دون ذكر المزيد من التفاصيل حيث اكتفى بالقول إن الحزب الحاكم يتعرض لمؤمرات من الداخل و أن الأيام المقبلة ستشهد حراك سياسي داعم للحزب و قيادته و للرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني .

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.