Header Ads

اعلان

حرب "المرجعية" ضوء أخضر من القصر الرئاسي لعزل ولد محمد خونه خلال 48 ساعة

بعد الرسالة القوية التي وجهتها له رئاسة الجمهورية من خلال دعوته لحضور الاحتفالات المخلدة لعيد الاستقلال الوطني باسمه الشخصي وليس بصفته الحزبية رئيسا للحزب الحاكم بدأت سلسلة اجراءات قانونية لعزل الوزير السابق السيد سيدنا عالي ولد محمد خونه من رئاسة لجنة التسيير المنقسمة بين اغلبية مع مرجعية رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني و اقلية مع مرجعية الرئيس السابق السيد محمد ولد عبد العزيز , التنسيق الذي سيعلن عنه اليوم بين النواب مع اعضاء اللجنة في مؤتمر صحفي بقصر المؤتمرات القديم المعروف شعبيا بقصر "المؤامرات" يهدف لتوكيل عدل منفذ بتوصيل رسالة مكتوبة لولد محمد خونه تدعوه لعقد اجتماع عاجل للنظر في عزله و في حالة امتناعه عن الحضور سيجتمع اعضاء اللجنة لعزله غيابيا و انتخاب رئيس جديد للجنة و هي خطوة ستكون الضربة القاضية للرئيس السابق و التي ستخرجه من الحلبة السياسية إلى حين. 

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.