Header Ads

اعلان

قطر تكشف عن مفاوضات سرية بينها و السعودية

قام وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني بزيارة سرية ، للعاصمة السعودية الرياض شهر اكتوبر الماضي، وسط مؤشرات تنبئ بأن الأزمة المستمرة منذ سنتين ونصف السنة مع بعض دول الخليج العربية ستنحسر قريبا.
والتقى وزير الخارجية القطري مسؤولين سعوديين، في أول زيارة هي الأعلى مستوى، منذ حضور رئيس الوزراء القطري القمة العربية في مكة خلال شهر أيار/مايو الماضي.
 ونقلت صحيفة وول ستريت جورنال عن مصدر وصفته بالرسمي ، تأكيده أن  الزيارة قدم خلالها الوزير القطري عرضاً مفاجئاً لرأب الصدع مع الرياض يتمثل في استعداد الدوحة قطع علاقاتها مع جماعة الإخوان المسلمين التي تعتبرها دول المقاطعة جماعة "إرهابية".
 وكشف مطلعون على القضية، حسب الصحيفة، إن هذه الزيارة سبقتها جولات دبلوماسية مكثفة، قامت الكويت بلعب دور الوسيط في الكثير منها، فضلا عن اجتماعات عقدت على هامش قمة مجموعة العشرين في اليابان، الصيف الماضي، دون تقديم مزيد من التفاصيل.
 ونقلت الصحيفة عن مطلعين على ملف الأزمة الخليجية ، أن السعودية قد تكون منفتحة على المصالحة مع قطر، إلا أن الإمارات لا يزال زعيمها الفعلي محمد بن زايد، متشككا في الأمر.
 وأعلن وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثان، اليوم الجمعة، بشكل رسمي إن محادثات جرت مع المملكة العربية السعودية، في إطار حل الأزمة الخليجية المندلعة منذ منتصف العام 2017، معربا عن أمله في نتائج إيجابية.

وأضاف خلال كلمته في منتدى "حوار المتوسط" بالعاصمة الإيطالية روما: انتقلنا من طريق مسدود في الأزمة الخليجية إلى الحديث عن رؤية مستقبلية.

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.