Header Ads

اعلان

التفاصيل الكاملة للهجوم الذي نفذه ضابط سعودي داخل قاعدة عسكرية أمريكية


قال حاكم ولاية فلوريدا إن مطلق النار في قاعدة جوية بحرية والذي قتل ثلاثة أشخاص قبل مقتله الجمعة (السادس من كانون الأول/ديسمبر 2019)، هو أحد أفراد سلاح الجو السعودي ارسله بلده لتلقي التدريب. وأضاف رون ديسانتيس خلال مؤتمر صحفي، "أعتقد أنه سيكون هناك الكثير من الاسئلة حول هذا الشخص، وهو أجنبي، وعنصر في سلاح الجو السعودي، وكان يتدرب على أرضنا وارتكب هذا".
 من جانبه، قدم العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، الجمعة، تعازيه إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في ضحايا إطلاق النار بالقاعدة الجوية في ولاية فلوريدا، معتبرا أن منذ الهجوم، وهو طالب طيران سعودي، لا يمثل مشاعر مواطني المملكة إزاء الشعب الأمريكي.
وقال ترامب، عبر “تويتر”، إنّ الملك سلمان عبر، خلال مكالمة هاتفية معه، عن استيائه من الهجوم، ووصفه بـ”العمل همجي”.وأضاف: “الملك قال إن الشعب السعودي غاضب جدا من الأفعال الهمجية التي قام بها مطلق النار، وهذا الشخص لا يعبر عن مشاعر السعوديين الذين يحبون الشعب الأمريكي”.وذكرت صحيفة “نيويورك تايمز”، اليوم، أن السلطات الأمريكية اعتقلت 6 سعوديين قرب موقع إطلاق النار بقاعدة جوية في ولاية فلوريدا، الذي أسفر عن مقتل 4 أشخاص بينهم المهاجم، وهو سعودي الجنسية.
ونقلت الصحيفة عن مسؤول مطلع على التحقيقات، لم تكشف هويته، أن هناك 3 من بين المعتقلين، كانوا يصورون الهجوم. ولم تكشف الصحيفة عن تفاصيل بشأن المعتقلين الستة.

 وكشفت مصادر أمنية أمريكية أن الطالب السعودي الذي أطلق النار داخل القاعدة الأمريكية في ولاية فلوريدا يدعى "محمد الشمراني"، وكان برتبة ملازم ثاني في الجيش السعودي، بحسب شبكة CNN الأمريكية.
 ووفقا لوزارة الدفاع الأمريكية، بدأ مطلق النار تدريباته في أغسطس/ آب العام 2017، وتضمن برنامج التدريب الذي انخرط فيه تدريبات ابتدائية للطيران وأساسيات الملاحة الجوية بالإضافة إلى دراسة اللغة الإنجليزية.

وهاجم مطلق النار السعودي، قبل تنفيذ هجومه، الولايات المتحدة ووصفها بـ"أمة الشر"، إذ نقلت وكالة "فرانس براس" عن "مجموعة سايت للاستخبارات"، وهو موقع يراقب الإعلام الجهادي، أن مطلق النار، محمد الشمراني، نشر بيانا قصيرا على "تويتر" كتب فيه: "أنا ضد الشر، أمريكا قد تحولت بأكملها إلى أمة للشر".
وأضاف الشمراني في تغريدة: "أنا لست ضدك فقط لأنك أمركي، ولا أكرهك بسبب حرياتك، أنا أكرهك لأنك كل يوم تدعم وتمول وترتكب جرائم، ليس فقط ضد المسلمين ولكن أيضا ضد الإنسانية".

وتضم القاعدة التي وقع فيها الهجوم 16 ألف عسكري، وأكثر من 7 آلاف و400 مدني، وتعد مركز تدريب أول لطياري البحرية، وتُعرف بأنها ”مهد طيران سلاح البحرية““، كما أنها تستقبل طلابًا من كافة أنحاء العالم.

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.